أعلنت شركة غوغل أن القراصنة الالكترونيين يرسلون يومياً ما يقارب 18 مليون رسالة احتيال لمستخدمي خدمات البريد الإلكتروني «جي ميل».

وبحسب شركة التكنولوجيا العملاقة، فإن أنظمة حمايتها تتصدى لأكثر من 100 مليون رسالة إحتيال يومياً. لكن غوغل لاحظت الأسبوع الماضي أن خمس رسائل الإحتيال تتعلق بفيروس كورونا المستجد. وبحسب ما أعلنت الشركة، فإن بعض هذه الرسائل تنتحل صفات جهات رسمية مثل منظمة الصحة العالمية ومركز السيطرة على الأوبئة الأمريكي لخداع المستخدمين للكشف عن بياناتهم الشخصية.
كما يتم محاولة خداع المستخدمين لتنزيل بعض النطبيقات الخبيثة والتي تخرق خصوصية المستخدم أو التبرع لقضايا مزيفة.

بالإضافة إلى ذلك، فإن بعض تطبيقات متجر أندرويد التي تدعي أنها تتبع تفشي الفيروس تحتال على المستخدمين. ويحدث ذلك عن طريق إصابة الهاتف ببرامج خبيثة ويقومون بطلب فدية ويطالب الضحية بدفع المال لاستعادة الجهاز.

أدى ذلك الأمر بالمركز القومي للأمن الإلكتروني في المملكة المتحدة بنشر النصائح التالية على موقعه لمساعدة الناس على تجنب الوقوع ضحية لعملية احتيال:
• أنشاء كلمة مرور منفصلة لبريدك الإلكتروني
• إنشاء كلمة مرور قوية باستخدام ثلاث كلمات عشوائية
• حفظ كلمات المرور الخاصة بك في متصفح الأنترنت الخاص بك
• تشغيل تحقق بخطوتين
• تحديث أجهزتك
• تشغيل النسخ الاحتياطي

اترك رد