رئيس البرازيل يعلن إصابته بكوفيد-19

Brazil President (Courtesy of Jeso Carneiro via Flickr)

أعلن الرئيس البرازيلي، غايير بولسونارو، على الهواء مباشرة اليوم الثلاثاء على شاشة التلفزيون أنه مصاب بفيروس كورونا المستجد.

وقال بولسونارو البالغ من العمر 65 عاماً لمجموعة مختارة من المراسلين خارج مقر إقامته الرسمي: «لقد جاءت النتيجة إيجابية». وتابع بعد رجوعه إلى الوراء وخلع قناع الوجه: « لا يوجد سبب للخوف … الحياة تستمر. أشكر الله على حياتي والدور الذي أعطيت لي لتقرير مستقبل هذه الأمة العظيمة التي تسمى البرازيل».

وكان رئيس البرازيل اليميني إحدى الذين لم يأخذوا الفيروس على محمل الجد وسخر في مناسبات عديدة مما سماه الخوف المفرط من الفيروس وحذر من انقطاع التواصل الاجتماعي الذي يفرضه التباعد لتفادي انتشار العدوى.

ويقدر عدد المصابين بفيروس كورونا المستجد في البرازيل بمليون وأكثر من 600 ألف حالة، وتسبب الفيروس بوفاة أكثر من 65 ألف شخص على الأقل.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.