flag usa
Photo by Sharefaith on Pexels.com

أصدرت الولايات المتحدة الأمريكية أمراً بإغلاق القنصلية الصينية في هيوستن في ولاية تكساس بحلول يوم الجمعة 24 تموز (يوليو).

علق وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، بإن الصين متهمة بسرقة ملكيات فكرية، بينما رأت الصين بأن هذه الخطوة مستفزة سياسياً.

وقال بومبيو إن سرقة الحقوق الفكرية الأمريكية والأوروبية الذي اتهم الحزب الشيوعي الصيني بالقيام بها تكلف الاقتصاد الأمريكي مئات الوظائف وتؤذي الاقتصاد، قائلاً: «سنتخذ إجراءات تحمي الشعب الأمريكي، وتحمي أمننا وأمننا القومي، وتحمي أيضًا اقتصادنا ووظائفنا«.

ووصف المتحدث باسم الخارجية الصينية، وانغ وين بين، بأن هذه الخطوة شائنة وغير مبررة، وحث الولايات المتحدة على إعادة التفكير بإجراءاتها، لأن الصين ستقوم بإجراءات حازمة للرد.

تصاعدت التوترات بين أمريكا والصين خلال إدارة الرئيس دونالد ترامب للأسباب مثل التجارة وفيروس كورونا المستجد، بالإضافة إلى موقف الولايات المتحدة من القانون الأمني التي مررته الصين حديثاً بما يخص هونغ كونغ.

أقرأ ايضاً: قرار البرلمان الصيني بفرض قانون الأمن القومي على هونغ كونغ يلقى معارضة غربية

كما اتهمت وزارة العدل الأمريكية يوم الثلاثاء الصين برعاية متسللين الإلكترونيين كانوا يستهدفون المعامل التي تطور لقاحات لمرض كوفيد-19 في شركات أبحاث أمريكية.

اترك رد