بعد فيروز، الرئيس الفرنسي يلتقي السيدة ماجدة الرومي في زيارته لبيروت

majida alroumi macroon lebanon
Courtesy of @majidaelroumi via Twitter

بعد ما زار الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بيروت عقب انفجار مرفأ بيروت في شهر آب (أغسطس)، عاد في زيارة ثانية بداية الشهر الحالي لتقديم المساعدة للبنان سياسياً.

وكان الرئيس الفرنسي قد اختار زيارة السيدة فيروز في منزلها في الرابية في أول محطة بعد وصوله العاصمة اللبنانية. وكان من الملفت اختيار السيدة فيروز من قبل الرئيس الفرنسي، حيث انها تمثل رمزاً وطنياً لا يختلف عليه أي لبناني أو عربي، خاصةً في ظل انقسامات طائفية وسياسية وسخط شعبي يعم الشارع اللبناني.

وقام ماكرون بالالتقاء بالسيدة ماجدة الرومي التي حضرت مراسم استقباله في قصر الصنوبر. وبحسب حساب السيدة ماجدة الرومي على موقع انستغرام الموقع فإن ماكرون قد عبر للسيدة ماجدة عن «رغبته في رؤية تعاونٍ فنيٍ لبناني فرنسي بهدف مساعدة لبنان للقيام من محنته».

وتشتمل زيارة ماكرون مساعدة الدولة اللبنانية بعد توافق الأطراف السياسية على تسمية السفير اللبناني للجهورية الألمانية مصطفى أديب رئيساً للحكومة بعد استقالة حكومة رئيس حكومة تصريف الاعمال الحالي حسان دياب.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.