عبر مؤسس شركة تيسلا وأحد أغنى رجال العالم إيلون ماسك في تغريدة له يوم الأربعاء في تغريدة على موقع تويتر بأنه يميل للتصويت لمرشحي الحزب الجمهوري بالأخص حاكم ولاية فلوريدا رون دي سانتيس.

وكان ماسك قد صدم الكثيرين في الآونة الأخيرة، خاصة خلال فترة محاولته لشراء منصة تويتر والتي تعرض حينها إلى مضايقات وهجمات عبر مواقع التواصل الإجتماعي والإعلام التقليدي. حيث عارض أغلب الديموقراطيين شرائه للمنصة بحجة عدم السماح لأصحاب رؤوس الأموال؛ بالرغم من امتلاك عدد من أصحاب المليارات قنوات إعلامية، بحجة خصوصية وأهمية تويتر في الشأن العام.

ومنذ ذلك الحين قام ماسك بالتغريد عدة مرات بأنه يميل إلى التصويت لمرشحين جمهوريين مع أنه لم يقم بذلك من قبل.


وفي رده على أحد المغردين اليوم إذا ما كان يؤيد مرشحاً جمهورياً للإنتخابات الرئاسية، فقد جاوب بالإيجاب قائلاً: دي سانتيس – وهو حاكم ولاية فلوريدا الحالي وإحدى أكثر الشخصيات الفذة التي قد تخوض الإنتخابات الرئاسية القادمة أو التي تليها.

من ناحية ثانية، سأل أحد الصحافيين حاكم ولاية فلوريدا رون دي سانتيس خلال مؤتمر صحفي اليوم عما كان قد سمع بتعليق إيلون ماسك وإذا كان ينوي الترشح لرئاسة الولايات المتحدة الأمريكية في 2024. ورد الحاكم بأن جُل تركيزه الآن منصب على انتخابات الولاية نهاية العام الحالي، لكنه سعيد بتأييد الأمريكيين من أصل أفريقي، مازحاً بشأن أصل ماسك الجنوب أفريقي.

اترك رد